fbpx
منوعات وغرائب

شرطي صيني يحفظ الأمن رغم فقدانه البصر

نجح شرطي صيني ضرير في الحفاظ على أمن منطقته الواقعة في جنوب البلاد لأكثر من عقد من الزمان، إذ لم تقع فيها أي جريمة منذ أكثر من 10 سنوات.
 
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" أن الشرطي البالغ 43 عاماً بدأ بفقدان بصره منذ عام 2002 بسبب المرض إلى أن أصبح ضريراً، ويملك قدرة فقط على استشعار الضوء.
 
لكن هذا الواقع المأساوي لم يمنع بان يونغ من أداء وظيفته بصفته الشرطي الوحيد في مركز الشرطة بالمنطقة حيث يتولى تأمين محطة للقطارات، إضافة إلى 3 قرى إدارية، و13 قرية صغيرة تمتد على مساحة 38 كيلومتراً. 
 
 
 
وذكرت الصحيفة أن المنطقة بأكملها لم تشهد أي حادث إجرامي أو حادث سير منذ أكثر من 10 سنوات تحت إدارة الشرطي بان، مشيرةً إلى أن الفضل في ذلك يعود أيضاً إلى زوجته التي تساعده في أداء مهامه. 
 
ونقلت الصحيفة عن الزوجة تاو هوغينغ (46 عاما) قولها إنها كانت تعمل في السابق حارسة في محطة للقطارات، مشيرةً إلى أن القدر جمعها بزوجها ليحققا معاً معجزة في مجال الحفاظ على الأمن في البلاد. 
 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: