fbpx
منوعات وغرائب

أصغر مليارديرة في العالم.. تركت الجامعة لتبدأ مشروعها الخاص

إليزابيث هولمز أصغر مليارديرة في العالم؛ حيث احتلت المركز رقم 110 في قائمة أثرياء العالم في تقييم موقع "فوربس" الأمريكي وتبلغ ثروتها 4.7 مليار دولار.  
 
وتعتبر الأمريكية هولمز مؤسسة ورئيسة مجلس إدارة شركة "ثيرانوس"، وهي شركة أبحاث وتحاليل دم، أسستها عام 2003، ولم تُكمل دراستها الجامعية، حيث تركت جامعتها "ستانفورد" وهي في سن الـ 19 لتبدأ مشروعها الخاص، وكانت تدرس الهندسة الكيميائية.  
 
اعتمدت على نفسها في بناء ثروتها بالكامل، رغم أن والديها كانا من ذوي المكانة الإجتماعية المرموقة، فوالدها تقلد عدة مناصب تنفيذية في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ووالدتها كانت مسؤولة في الكونجرس.  
 
درست إليزابيث اللغة الصينية لمدة ثلاث سنوات دراسية أثناء المرحلة الثانوية، وأهّلتها إجادتها لهذه اللغة للالتحاق بجامعة "ستانفورد" التي تركتها فيما بعد.  
 
استفادت المليارديرة الشابة من دروس اقتصادية كانت تحضرها في الوقت الذي تركت فيه جامعتها لكي تؤسس شركتها الخاصة، ورغم أن هولمز هي السيدة الوحيدة في مجلس إدارة شركتها، إلا أنها تدير دفة الأمور بنجاح؛ حتى تخطت ثروتها الإجمالية 4.5 مليار دولار.
 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: