fbpx
أخبار اخرى

بريطانية علاجها الوحيد عدم الضحك

تعانى البريطانية تريسى هيرينج، التى تعيش فى مدينة شيفيلد، من حالة مرضية نادرة تجعلها تصاب بشلل مؤقت كلما ضحكت أو تعرضت لمشاعر قوية من الفرح أو الحزن، لذلك تحاول تجنب مشاهدة أى فيلم أو برنامج تلفزيونى يمكن أن يدفعها للضحك، خوفاً من الدخول فى نوبة من الشلل نتيجة حالة نادرة تسمى "الجمدة" تسبب ضعفاً مفاجئاً للعضلات نتيجة التعرض للمشاعر القوية.
 
وعندما تتعرض صاحبة الـ44 عامًا لنوبة من الضحك تفقد السيطرة على أطرافها وتصاب الشلل فى الجانب الأيسر، كما تضعف رقبتها وتفقد قدرتها على تحريكها بشكل طبيعى بحسب ما أوردت صحيفة دايلى ميل البريطانية.
 
وعلى الرغم من أن هذه الحالة لا تستمر لأكثر من ثوان معدودة، إلا أن الرعب المرافق لها أجبر تريسى على الامتناع عن مشاهدة أو سماع أى شىء مضحك، ولم تتابع أى فيلم كوميدى منذ عام 2003 بعد أن تم تشخيص حالتها للمرة الأولى.
 
وتقول تريسى: "لم أتمكن من مشاهدة العديد من الأفلام المميزة التى عرضت على مدى السنوات الماضية، والأمر مزعج للغاية، خاصة عندما يتحدث بعض الأصدقاء عن أحد الأفلام الكوميدية بشغف".
 
وعلى الرغم من التدابير الوقائية الصارمة التى تتبعها تريسى، إلا أنها لا تزال تتعرض لنوبات من الشلل تسبب لها الإحراج كلما اضطرت للضحك على أحد المواقف الطريفة. كما لم تعد قادرة على العمل بدوام كامل نتيجة لذلك.
 
 
 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: