fbpx
صحة

ارتفاع مستوى حمض اليوريك يساعد على شفاء النساء من السكتة الدماغية

كشفت دراسة علمية حديثة أن النساء اللاتى يعانين من السكتة الدماغية قد يكن أفضل حالاً بدون إعاقات لو كان لديهم مستوى مرتفع من حمض اليوريك جنبا إلى جنب مع أدوية اذابة الجلطات. 
 
ومع ذلك، أشار الباحثون إلى أن الرجال من ناحية أخرى، قد لا يكونون محظوظين لأن ارتفاع مستويات حمض اليوريك يعزز فرص الشفاء للنساء فقط من السكتة الدماغية، وفقا للدراسة التى نشرت فى عدد يوليو من دورية أمراض القلب والسكتات الدماغية. 
 
وأوضح الباحثون أن حمض اليوريك، وهو مركب ينتجه الجسم بشكل طبيعى، وقد اشتهر نظرا لآثاره السيئة على الصحة عندما يتراكم فى الدم، حيث يمكن أن يسهم فى تكوين حصى الكلى أو أو حدوث نوع من التهاب المفاصل الذى يسمى بــ"النقرس". 
 
ولكن الأبحاث الحديثة قد تتطلع إلى الجانب الجيد من حمض اليوريك، حيث أظهرت الدراسة أن حمض اليوريك جنباً إلى جنب مع الأدوية التى تذوب جلطات الدم، يمكنه أن يحد من تلف الدماغ الناجم عن السكتة الدماغية، وخاصة لدى النساء. 
 
ووجد الباحثون خلال الدراسة التى شملت على 200 مريضة من الإناث و200 مريض من الرجال، أن الإناث مرضى السكتة الدماغية اللاتى أخذن حمض اليوريك مع دواء إذابة الجلطات، انخفض لديهن فرص الإصابة بالإعاقة بنسبة 42% بعد ثلاثة أشهر، أما النساء اللاتى تلقن الأدوية المذيبة للتجلط فقط، انخفض لديهن فرص الإصابة بالإعاقة بنسبة 29% فقط. 
 
وفى المقابل، فإن حمض اليوريك لم يُحدث فارق كبير بين الرجال، حيث إن الرجال الذين تلقوا كمية من حمض اليوريك إضافة إلى أدوية إذابة الجلطات انخفض لديهم خطر الإصابة بالإعاقة بنسبة 36 فى المئة بعد ثلاثة أشهر، مقابل 34 فى المئة من الرجال الذين أخذوا أدوية إذابة الجلطات وحدها. 
 
وأضاف الباحثون أن النساء كن أفضل بكثير من الرجال بعد العلاج بحمض اليوريك مضافاً إليه أدوية إذابة الجلطات. 
 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: