fbpx
آدم

دراسة فرنسية تكشف خوف الرجل من رئاسة المرأة له فى العمل

نشرت صحيفة "لو فيجارو" الفرنسية، اليوم الأحد، دراسة نفسية أعدتها منظمة "علم النفس والاجتماع" الفرنسية، حول خوف الرجل من رئاسة المرأة له فى العمل، حيث أفادت الدراسة أن الرجل يخشى التعامل مع رئيسه إذا كانت سيدة، فهى تتسبب له فى الخوف من مناقشتها فى الكثير من الأمور على عكس ما إذا كان الرئيس رجلًا. 
 
وأظهرت الدراسة أن النساء يكن أكثر شدة وحزمًا فى جميع الجوانب، خاصة فى المفاوضات، وفيما يتعلق بالأجور، وغيرها، وأكدت الأبحاث أن هذه العلاقة بالطبع يكون لها أثر سلبى على نفسية المرؤوسين وعلى أدائهم وتماسكهم. 
 
وقال الباحثون، لقد تم إجراء ثلاث تجارب الأولى خضع فيها 76 طالبًا جامعيًا حديثًا تم استقبال 24 منهم من قبل نساء و52 من قبل رجال، فتبين أن المجموعة التى استقبلتها النساء كانوا أكثر شعورًا بالخوف والتهديد، على الرغم من تعاملهن بطريقة طبيعية مع الطلبة. 
 
والتجربة الثانية أجريت على 68 طالبًا، وكانت عبارة عن قيام كل طالب بتقسيم مبلغ 10 آلاف دولار عليه وعلى رئيسه وزميلة له، فتبين أن الطالب يأخذ أكبر كم من المال هو ورئيسه الذكر ويعطى زميلته مبلغًا قليلًا للغاية. 
 
ودراسة ثالثة أجريت على 370 شابًا (226 من الرجال و144 من النساء)، وقد أظهر الرجال عدم الرضا مع مديرتهم فى العمل وكانوا أقل انسجامًا معها، على عكس الفتيات التى أظهرن تقبلًا وتأقلمًا واضحًا، كما أثبتت الدراسة أيضًا أن القادة النساء يمنحن المكافآت أقل من نظرائهن من الذكور، فهن يقدمن نفس المبالغ للجميع دون تمييز. 
 
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، إن الإحصاءات التى أجريت على النساء العاملات أثبتت جدارتهن فى المناصب المتوسطة والصغيرة، ولكنهن لم يكن بالكفاءة المناسبة فى المواقع الكبيرة. 
 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: