fbpx
منوعات وغرائب

صور: فيتنام جنة المصورين

نشرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية تجربة قام بها مصور فرنسى "ريهاهان"، حيث انتقل من فرنسا إلى قرية "هوى أن" فى فيتنام، ليسجل أجمل المناظر الطبيعية والسكان المحليين، فعلى الرغم من مستواهم المادى البسيط فإنهم يعيشون فى سعادة يفتقر إليها الأغنياء.
 
فانتقل "ريهاهان" إلى فيتنام، مدينة هوى أن، وعاش بها لأكثر من 3 سنوات، وخلال هذه الفترة رصد بكاميرته صورًا لمساحات الأرز الشاسعة، والشواطئ الواسعة على الساحل المركزى، وفرحة السكان المحليين.
 
وكانت هذه الصور الرائعة سببًا فى زيادة عدد متابعيه على الفيس بوك إلى أن وصلوا إلى 218 ألف، ووصف "ريهاهان" القرية بأنها "أستوديو مفتوح مزود بخلفيات رائعة".
 
وأشار المصور إلى أن التنوع أكثر شىء يميز البلد قائلًا: "فيتنام عبارة عن فسيفساء من التناقض، فهى تجمع 54 أصلا عرقيا مختلفا، تحافظ على الزى التقليدى للمكان، إضافة إلى أن منازلهم تحف فنية تعبر عن الأصالة"، وأضاف أنه على الرغم من أن البلد تتطور باستمرار فإن الأهالى يحافظون على تقاليدهم الموروثة.
 
وقال إن معظم كبار السن، 91 عامًا فيما فوق، يذهبون للعمل يوميًا منذ الساعة الـ6 صباحًا إلى غروب الشمس، ووصف القرية بأنها "جنة للمصورين".
 
 
 
 
 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: