fbpx
أخبار اخرى

طفلة عادت من الموت بعد 10 دقائق

نسمع كثيراً بالمعجزات الطبيّة التي لا يستطيع العقل البشري إستيعابها، ولعلّ تجارب العودة من الموت هي أكثرها غرابة! هذا ما حصل مع الطفلة ليليا فين، والتي ولدت من دون حياة وبيضاء اللون، ليتمّ الإعلان عن وفاتها. ولكن، ما لم يكن بالحسبان هو أنّ هذه الطفلة الحديثة الولادة عادت للحياة بعد إنقضاء 9 دقائق ونصف على موتها!
 
حالة من القلق والخوف عايشتها الأم آيمي، والتي إختبرت الكابوس الأسوأ لكلّ أم حديثة، بينما كان الأطباء يحاولون إنعاش وإعادة إحياء طفلتها. وبعد مرور الدقائق الـ10 التي بدت لها وكأنّها ساعات طويلة، سمعت آيمي أخيراً بأنّ طفلتها عادت إلى الحياة لتصف شعورها بالمذهل.
 
ويشرح الأطباء أنّ وفاة ليليا ناجمة عن توقفها عن التنفّس، لتعود بشكل "عجائبي" من الموت من دون أي تفسير طبي لحدوث ذلك.
 
وبعد إنعاشها، تمّ نقلها للرعاية المركزة الخاصّة بحديثي الولادة "لتبريدها"، وذلك تفادياً لحصول أي تلف في الدماغ. ولكن، ورغم هذا الإجراء، إلّا وأن ما حصل معها خلال الولادة حرم الخلايا الدماغية لديها من الأكسجين، ليتمّ تشخيص إصابتها بالشلل الدماغي.
 
ورغم ترجيح الأطباء لعدم قدرتها مستقبلياً على المشي، يؤكّد والدا الطفلة، والتي تبلغ حالياً عمر السنة والنصف، بأنّهما ممتنان لعودة إبنتهما إلى الحياة.
 
تجدر الإشارة إلى أن حمل آيمي بطفلتها كان سلساً للغاية، وأنّ الولادة كانت طبيعيّة من دون أي دواء مخدّر، بعد 17 ساعة متواصلة من المخاض.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: