fbpx
اخبار فلسطينية

اعتصام وصلاة خاصة فوق أراضي بيت جالا المجرفة لصالح الجدار

شارك مواطنون ونشطاء ورجال دين مسيحيون، صباح اليوم الثلاثاء، في الاعتصام الاحتجاجي ضد عمليات تجريف الأراضي الزراعية في مدينة بيت جالا، لصالح استكمال جدار الفصل العنصري.

واعتصم المشاركون فوق الأرض التي تم تجريفها في منطقة 'بئر عونة'، تحديدا في أراضي واد أحمد، ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية فوق اشجار الزيتون وتم نصب خيمة.

كما أقام رجال الدين المسيحي صلاة خاصة مناشدة للرب لحماية الأرض وتثبيت المواطنين فوق ارضهم وكنس الاحتلال.

وقال رئيس بلدية بيت جالا نيقولا خميس لـ'وفا'، 'إن إقامة هذه الفعالية والصلاة تأتي ردا على السياسة الهمجية للاحتلال الهادفة الى سلب الارض وسلخ الانسان الفلسطيني عنها، وتأكيدا منهم على أنه لا تفريط بالأرض وسيقدمون الغالي والنفيس من أجلها'.

واشار خميس الى انه تم الاتفاق على ان تقام الفعالية يوميا بدءا من الساعة 8:30 مع اقامة الصلاة الخاصة، ولا تراجع الا مع وقف المخطط الجاري لأغراض استيطانية.

يشار الى ان قوات الاحتلال شرعت بالأمس بتجريف أراضٍ في منطقة 'بئر عونة' بمساحة 10 دونمات، وتم اقتلاع 45 شجرة زيتون عمرها يفوق 1500 عام، وذلك لصالح بناء جدار الفصل العنصري.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: