fbpx
حواءموضه وجمال

زيت الصنوبر علاج للبشرة والجسم!

يعتبر زيت الصنوبر من أهم الزيوت الأساسية الآمنة لصحة الجسم، إذ يساعد على:

• تحفيز عملية التمثيل الغذائي
يضاعف زيت الصنوبر من عملية التمثيل الغذائي أو الأيض، ما يساهم في تعزيز عملية حرق السعرات الحرارية، كبح الشهية وتسريع عملية الهضم. كذلك ينقي الجسم من السموم لقدرته على إدرار البول، فيقضي على احتباس السوائل في الجسم، الملح والدهون. يحافظ على سلامة الكلى ويستخدم أيضاً في حالات التسمم الغذائي.

• مسكن للألام
زيت الصنوبر علاج جيد لآلام والتهاب المفاصل، لاحتوائه على مضادات للالتهابات، ما يقلل من التهاب واحمرار هذه المناطق، إذ يغني زيت الصنوبر عن تناول الأدوية الكيميائية لهذا الغرض التي من المرجح أن يكون لها آثار جانبية .

• تخفيف الإجهاد
التدليك بشكل منتظم بزيت الصنوبر يساعد على التخفيف من حدة القلق والتوتر، كما أثبتت بعض الدراسات فوائده لضعف التركيز وفقدان الذاكرة. يمكن استخدام زيت الصنوبر بمزج بضع قطرات منه مع أي نوع من الزيوت الناقلة الأخرى، كزيت الزيتون أو زيت جوز الهند ومن ثم تدليكه على الصدر أو استنشاقه عند الإصابة بالصداع.

• علاج للعدوى
زيت الصنوبر علاج طبيعي لالتهابات مختلفة، بما في ذلك التهابات المسالك البولية.

• علاج للإصابات
زيت الصنوبر معقم، يمكن استخدامه لعلاج الدمامل، الجروح والإصابات الرياضية، لخصائصه المطهرة والمضادة للفطريات.

• علاج مشاكل الجهاز التنفسي
عادة ما يدخل زيت الصنوبر في تركيبة الأدوية المضادة للسعال، حيث يساعد على تخفيف وطرد البلغم والمخاط، كما يحمي من عدوى الجيوب الأنفية.

• للحفاظ على صحة العيون
خصائص زيت الصنوبر المضادة للأكسدة تمكنه من مكافحة الجذور الحرة، ما يساعد على حماية العين من الضمور البقعي، إعتام عدسة العين ومشاكل أخرى متعلقة بالرؤية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: