www.ajmal.ps

مع عوده الذهب الارتفاع ٫ لاي حد قد يصل ؟


حمل تطبيق اجمل الاخباري
نابلس – أجمل ارتفعت أسعار الذهب اليوم فيما يبدو اختراقًا على خلفية تنصيب الرئيس الأمريكي رقم 46، جو بايدن، مع مغادرة ترامب للبيت الأبيض اليوم، واتخاذ إجراءات أمنية مشددة لمنع اندلاع أي أعمال عنف.

وسجل سعر الذهب اليوم عند الساعة 18:44 بتوقيت السعودية سعر 1,867 دولار للأوقية، وينتظر الثيران اختراق مستوى 1,870 دولار للأوقية.

واتسمت تداولات الذهب بالتقلب العنيف، وتصفية قوية وتداولات بنطاق استمرت لأسبوعين.

وجاء انخفاض السعر لعدد من الأسباب منها ارتفاع عوائد سندات الخزانة، وارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي.

ولكن اليوم تراجع سعر بتكوين، بعد التصريحات السلبية يوم أمس من وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين.

وفي حين تصريحات ضد بتكوين، كانت في صالح الذهب. فالولايات المتحدة عليها أن “تتصرف بقوة” لمواجهة تداعيات فيروس كورونا الاقتصاد، مع عدم الالتفات لمستويات الدين، لأن حزم التحفيز سيكون مضارها أقل من منافعها.

ويتوقع بنك ستناردد تشارتيد ارتفاع أسعار الذهب خلال النصف الأول من العام الجاري لـ 2,000 دولار للأوقية، وفق محلل المعادن الثمينة، سوكي كوبر، يوم الجمعة. “نعتقد بأن أغلب مكاسب الذهب ستكون خلال النصف الأول من العام الجاري.”

كما يجدر الذكر بأن رئيس الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، قال في تصريحات إن التعافي لن يظهر إلا في الربع الثاني من العام الجاري.

وخلال الربع الأول يصل سعر الذهب لـ 1,930 دولار للأوقية، ويرتفع لـ 2,075 دولار للأوقية خلال الربع الثاني. وهذا ارتفاع بأكثر من 230 دولار من المستويات الحالية.

ويشير كوبر: “يستمر المستثمرون في زيادة محاصصة الذهب من محافظهم، مع مخاوف ضعف الدولار الأمريكي، وسلبية العوائد الحقيقية،
والسياسات النقدية التيسيرية، والتسهيلات المالية، وارتفاع مستويات التضخم.”

وعلق الذهب عند مستوى 1,850 دولار للأوقية منذ بداية العام بسبب قوى معارضة منها عوائد السندات وقوة الدولار،
ويستمر الصراع ما بين المحركات الأساسية للسوق، وسط ضعف السوق المادي.

وتخارج ما مقداره 109 طن من الذهب خلال شهر يناير.

والمخاطرة الأكبر سيكون تخفيف السياسات التيسيرية القوية مع بداية توزيع اللقاح بقوة.

أي محاولة لتخفيف التيسيريات ستكون لها تداعيات قوية خاصة لو جاءت مبكرة.