fbpx
اخبار فلسطينية

الاحتلال يمدد اعتقال الأسيرة الجريحة الطفلة نورهان عواد

 أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الخميس، بأن محكمة الصلح الاحتلالية الإسرائيلية مددت اعتقال الأسيرة الجريحة الطفلة نورهان عواد (16 عاما) من حي المنطار في قلنديا ليوم الأحد المقبل، والتي تتهمها شرطة الاحتلال بمحاولة قتل.

وقال محامي الهيئة طارق برغوث الذي زار الأسيرة عواد في مستشفى 'تشعار تسيدك'، أنها تعاني من جروح بالغة إثر اطلاق النار عليها بعدة رصاصات من قبل شرطي إسرائيلي، حيث أدت إحدی الرصاصات الى اصابتها بالكبد وأخرى بالقدم.

وكذب برغوث الرواية الإسرائيلية التي ادعت أن نورهان كان بحوزتها سكين وفقا لادعاء الشرطة، وكذلك الأمر بالنسبة لصديقتها هديل التي استشهدت في الجريمة البشعة التي ارتكبتها شرطة الاحتلال، وتبين لاحقا أن ما كان بحوزتهما عبارة عن مقص صغير يستعمل لقص الورق، ولا يمكن بأي حال استعماله للطعن أو القتل.

وأضاف 'تعرضت نورهان للضرب المبرح والسب والعنف المفرط، ما يعكس الانحطاط الذي وصلت اليه إسرائيل وعصباتها من وزراء وضباط الشاباك والمحققين وقضاة المحاكم، وكل المنظومة الاحتلالية'.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: