www.ajmal.ps

وسط الاحتجاجات والاعتصام ضد قانون الضمان محمد يخطب اسلام


حمل تطبيق اجمل الاخباري
نابلس – أجمل ‎كان اللقاء الأول في فندق السيزر بتاريخ 27/9/2018 وهو اليوم الاول لانطلاق شرارة الحراك الفلسطيني الموحد الرافض لقانون الضمان الاجتماعي ، وبعكس قصص الحب التقليدية التي تبدأ بنظرة وابتسامة بدأت قصة محمد وإسلام، فقد بدأت هذه القصة بصرخة، صرخة حق أمام إتحاد نقابات عمال فلسطين المتواطئ مع مؤسسة الضمان الاجتماعي، وصرخة حب واعجاب بين إسلام ومحمد .
‎توالت المسيرات الرافضة للضمان الاجتماعي، واستمرت لقاءات محمد واسلام، استمروا بالصراخ في رفض الظلم، والصراخ حُباً في نفس الوقت ..
‎100 يوم مرت على انطلاق الفعاليات الرافضة للضمان الإجتماعي قرر خلالها اسلام ومحمد تتويج هذا الحب بالارتباط الرسمي، وكان القرار ان يكون كتب الكتاب في مسيرة هذا اليوم، التي راهن البعض على فشلها بسبب الاحوال الجوية السائدة، ولم يكن البحث عن شيخ للقيام بهذه المهمة بالأمر السهل باعتبار الشيخ جهة حكومية وخوفا من المسائلة القانونية، حيث قام العديد من الشيوخ بالاعتذار عن كتب كتاب العروسين مظاهرات رفض الضمان على دوار المنارة، إلى ان حالفهما الحظ باقناع احد الشيوخ بهذا الجنون .
وفعلا، تم ما اراد العروسين، حيث قاما بتجهيز طاولة ومقاعد وسط الحشود على ميدان المنارة، وقام المتحدث باسم الحراك خالد دويكات بالاعلان عن قصة حب ونضال اسلام ومحمد على الملأ والاعلان عن البدأ في مراسم عقد القران وقبل البدء في المراسم الرسمية اشتد المطر غزارة، الى ان ذلك لم يجعلهم يتراجعوا عن قرارهم، وان تكون المراسم في البيت، بل قاموا بالبحث عن اقرب مقهى عن مكان الاعتصام وتم كتاب كتابهم في هذا اليوم. الأربعاء 9/1/2019 .
قام محمد واسلام بتطبيق شروط الزواج وتوجيه رسالة لابو شهلا تخص مصروف المدام من خلال المهر وتم الاتفاق بين العروسين ووالدها وبحضور الشهود على مهر معجل ليرة ذهب واحدة
ومهر مؤجل مليون دينار اردني….

يخططان محمد واسلام بأن يكون زفافهم مرتبط أيضا بسقوط قانون الضمان الاجتماعي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.