www.ajmal.ps

هكذا يعبّر الرضيع بلغة الجسد عن مشاعره


حمل تطبيق اجمل الاخباري
نابلس – أجمل لا يستعمل الطفل الرضيع الكلمات، لكنه يعبر بطريقة مختلفة عن مشاعره مستخدماً البكاء وإغلاق أو فتح العيون، وضم قبضة يده أو شد أذنيه. إليك ما كشفته الدراسات عن معاني كل حركة من لغة الرضّع:

يرتبط البكاء عادة بالجوع في سن بين 3 و18 شهراً، لكن الأمر ليس كذلك دائماً، فقد تبين أنه عندما يغلق الطفل عينيه أثناء البكاء يعني ذلك أنه يشعر بالألم، وعندما يفتح عينيه وهو يبكي يعني ذلك أنه جائع.

لذلك عند رصد إغلاق العينين أثناء البكاء قد يكون السبب شعور الطفل بالمغص، وقد يتطلّب الأمر استشارة الطبيب.

تلاحق الأنفاس. عادة ما تُترجم الأنفاس اللاهثة باعتبارها إشارة إلى الفرح، لقد قد يكون الأمر أيضاً نتيجة إحساس الصغير بالخوف أو الفزع، وحاجته إلى ما يشعره بالطمأنينة مثل صوت الأم.

الركبة. عندما يعبر الطفل عن انزعاجه بضم الركبة لأعلى باتجاه البطن قد يعني ذلك إحساسه بالإمساك، أو عسر الهضم، أو الغازات.

شد الأذن. تختلف محاولة شد الأذن إذا كانت مصحوبة ببكاء فيعني ذلك محاولة الصغير جذب انتباه الأم إلى أمر يزعجه، أما إذا حاول شد أذنيه وهو يبتسم فيعني ذلك أنه فرحان.

فبضة اليد. في أول شهرين من عمر الطفل يعتبر ضم قبضة اليد عادياًن لكن بداية من عمر 3 أشهر يعتبر تكوير قبضة اليد علامة على التوتر والإحساس بالضغط، وترتبط عادة بالجوع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.