www.ajmal.ps

لماذا أخطأ الراصد الجوي في تنبؤ هطول الثلج ؟ وهل الفرصه مازالت قائمة لزيارته؟


حمل تطبيق اجمل الاخباري
نابلس – أجمل على عكس تنبؤات الراصد الجوى جاءت الرياح المحملة بالأمطار خالية من الثلوج التي قيل انها ستزور المناطق المرتفعة، ما أثار أسئلة لدى المواطنين حول مدى دقة التنبؤات الجوية في تقديم توقعات صحيحة.

ويفسر مدير عام الأرصاد الجوية يوسف أبو أسعد للقدس أسباب عدم تساقط الثلوج انه كان من المتوقع أن تتساقط الثلوج بشكل خفيف على المناطق التي ترتفع لأكثر من 650 مترا كجبال الخليل، بينما المطر الذي جاء عقب هذه الثلوج، أذابها بشكل سريع قبل أن تتراكم، كذلك فإن التغير في درجة الحرارة شكل عاملا مساعدا لعدم تساقط الثلوج، إذ ارتفعت درجة الحرارة درجة مئوية واحدة، وهو ما أدى إلى تحول الثلوج إلى أمطار. متوقعا أن تتعرض البلاد لمنخفض جوي عميق منتصف الأسبوع المقبل.

ويعزو مدير”طقس فلسطين” أيمن المصري سبب عدم تساقط الثلوج، لان فلسطين كانت على أطراف المنخض القطبي ولم تكن في مركزه، إذ جاء المنخفض بشكل رئيسي على مناطق شمال المنطقة، في كل من لبنان وسوريا، مرجعا ذلك إلى عدة عوامل في مقدمتها عدم برودة طبقات الجو العليا بدرجة كافية لتكون الثلوج، كما أن بلادنا هي بالأصل ليست بلادًا ثلجية حتى نتوقع تساقط الثلوج مع كل منخفص.

ويوضح المصري أنه لم يكن لدى “طقس فلسطين” منذ بداية تأثير المنخفض أي توقعات بتراكم ثلوج، موضحا ان قراءتنا للطقس كانت تشير الى أنها حالة ثلجية من غير ثلوج، وكانت لدينا توقعات بتساقط ثلوج غير متراكمة على قمم الجبال العالية”.

وحول الحالة الجوية المتوقعة خلال الأيام المقبلة أوضح المصري بأن الخرائط الجوية لا تشير إلى احتمال تساقط ثلوج، لكنه لم يستبعد أن يشهد شتاء هذا العام زيارة مرتقبة للزائر الأبيض.

(القدس)

الراصد لموقع أجمل مهران المصري كان اكثر دقه في التنبئ بالحالة الجوية والذي توقع في نشرته امس ” المزيد من التعمق المرتقب على الحالة الجويه المؤثره حاليا خلال ساعات منتصف هذه الليله وفجر الغد ، إنخفاض كبير متوقع على درجات الحرارة وهبات قويه من الرياح والتي قد تكسر حاجز 70 كلم بالساعه ، في حين أن حدة الأمطار ستزداد وستصبح أكثر قوة وغزاره يرافقها بعض العواصف الرعديه وزخات من البرد الكثيف أحيانا ، ثلوج ممزوجه واحيانا صافيه على قمم المدينة التي تزيد عن 850 م يتوقع بدء هطولها مع تعمق الرياح الاكثر بروده صوب المنطقه خلال ساعات ما قبل الفجر وما بعد ذالك الوقت ، هذه الثلوج لن تكون معيقه لمناحي الحياة العامه ابدا ، يذكر أن متوسط ارتفاع مدينة نابلس يبلغ 550 متر ، في حين ان الثلوج ستهطل على رتفاعات اعلى من ذالك في قمم المدينة، وإليكم بعض المناطق المرشحه لإستقبال الزخات الثلجيه فجرا ، قمة جبل عيبال القاعدة العسكريه الإسرائيلية ترتفع 940 م ، منطقة جبل الطور الممتده من قصر المصري وصولا إلى الطائفة السامريه وترتفع 800-840 م ، القمه الغربيه من سفح المدينة قد تستقبل بعض الثلوج المتطايره وهي منطقة برج إذاعة القرآن الكريم ، هذا كل شيء وفقا لاخر المعطيات والله تعالى اعلى وأعلم .. “

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.