www.ajmal.ps

فتوى : المريض لا يجوز له الإفطار في هذه الحالة؟


حمل تطبيق اجمل الاخباري
نابلس – أجمل ورد سؤال إلى مركز الأزهر للفتوى الإلكترونية يقول: ‘ما حكم من أصيب بمرض مفاجئٍ في نهار رمضان؟’، وبعد عرض السؤال على المختصين بالصفحة جاءت الإجابة كتالي:

إذا أُصيب الإنسان بمرضٍ مفاجئٍ في شهر رمضان، فإن حكمه يختلف باختلاف حالته؛ فإن كانت حالته لا يستطيع معها الصوم، بأن كان الصوم يضر بصحته فيباح له في هذه الحالة الفطر إلى أن يتم شفاؤه، ويجب عليه قضاء تلك الأيام في وقت آخر، قال تعالى: {وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ}.. [البقرة : ١٨٥].

أما إذا كان إفطاره لا يعود عليه بالنفع في صحته بحيث لا يُساعده في التعافي من هذا المرض بل يستطيع معه الصوم فلا يجوز له الإفطار، وهذا يتقرر بحسَب تقديرِ الطبيب الثقة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.