وقال وزير المالية ناجي أغبال، الثلاثاء، إن العمل جار على تحقيق أهداف الميزانية للعام بأكمله.

وتستعد تركيا حاليا لانتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في 24 يونيو، وقد تعهد أغبال بالالتزام بالانضباط المالي.

وقال الوزير إن عجز الميزانية بلغ 2.8 مليار ليرة في أبريل، انخفاضا من ثلاثة مليارات في الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأظهرت البيانات أن الفائض الأولي، الذي لا يشمل مدفوعات الفائدة، بلغ 400 مليون ليرة في أبريل.

وزادت إيرادات الميزانية 17.3 بالمئة إلى 232 مليار ليرة، وارتفعت النفقات 18.3 بالمئة إلى 255.2 مليار ليرة في الأشهرالأربعة الأولى من العام، حسبما ذكر الوزير.

وقال أغبال “بيانات الميزانية للأشهر الأربعة الأولى تواصل الاتجاه العام الإيجابي بما يتماشى مع أهداف ميزانية 2018”.

وأضاف: “العمل الضروري متواصل لكي تنسجم بيانات الميزانية مع الأهداف في نهاية السنة”.