www.ajmal.ps

زيدان يخرج عن صمته بشأن غاريث بيل


حمل تطبيق اجمل الاخباري
نابلس – أجمل كشف المدرب الفرنسي، زين الدين زيدان، بصراحة أن فريقه ريال مدريد الإسباني يريد رحيل الجناح الويلزي غاريث بيل الذي يبدو في طريقه لترك النادي الملكي، في الأيام القليلة المقبلة.

وكان بيل خارج تشكيلة ريال مدريد لمباراته الأولى في كأس الأبطال الدولية الودية التي خسرها، يوم السبت، أمام بايرن ميونيخ الألماني 1-3 في هيوستن الأميركية.

وأوضح زيدان أن بيل لم يشارك “لأن النادي يعمل على رحيله، لهذا السبب لم يشارك.. سنرى ما سيحصل في الأيام القليلة المقبلة”.

وكان المدرب الفرنسي صريحا جدا بقوله “سنرى إذا كان الأمر (الانتقال) سيحصل غدا. وإذا تم الأمر فذلك سيكون أفضل. نأمل أن يتم الأمر قريبا من أجل مصلحة الجميع”.

وأشار زيدان، إلى أن الجناح الويلزي البالغ 30 عاما ليس جاهزا بدنيا من أجل الفريق، لكن تحقيق رغبة المدرب الفرنسي بأن تتم صفقة رحيله عن النادي الملكي ليست بالأمر السهل بسبب الراتب المرتفع الذي يتقاضاه الويلزي.

وأوضح زيدان أن “الأمر ليس شخصيا. في بعض الأحيان تحصل بعض الأمور لأن هناك ضرورة. ليس لدي أي شيء ضده. علينا اتخاذ القرارات وتغيير الأمور، هذا كل ما في الأمر. لا أعلم إذا كان الأمر سيتم في الساعات الـ24 أو الـ48 المقبلة. الوضع سيتغير، وهذا أفضل للجميع”.

وارتبط اسم لاعب توتنهام هوتسبر الإنجليزي السابق بإمكانية العودة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز للدفاع عن ألوان فريقه السابق أو مانشستر يونايتد بعد تراجع مستواه مع ريال وكثرة الإصابات التي تعرض لها.

وواجه بيل شائعات بأنه ليس على علاقة وطيدة مع زملائه في النادي الملكي، فيما عانى ريال من النتائج المخيبة للآمال خلال الموسم المنصرم.

ويمتد عقد بيل مع ريال حتى عام 2022، لكن عودة زيدان للإشراف على الفريق بدلا من الأرجنتيني سانتياغو سولاري، أعادت إلى الواجهة أخبار رحيله عن الفريق بسبب العلاقة المتوترة التي تربطه بالمدرب الفرنسي.

وعلى الرغم من مساهمته في فوز ريال بدوري الابطال أربع مرات وبالدوري المحلي مرة منذ وصوله إلى مدريد قادما من توتنهام عام 2013، لكن بيل كان دائما عرضة للانتقادات اللاذعة من قبل مشجعي الفريق بسبب عدم الاستقرار في أدائه وكثرة إصاباته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.