www.ajmal.ps

دراسة : المرأة تحتفظ بالسر لـ47 ساعة فقط

نابلس - أجمل

كشف باحثون أنه يتم التغلب على النساء من خلال رغبتهن الشديدة في مشاركة الثرثرة والأنباء المثيرة للجدل بمجرد سماعها، وعادة ما ينقلن الأسرار إلى شخص واحد على الأقل خلال 47 ساعة و15 دقيقة كحد أقصى.
ووجدت الدراسة التي أجريت على 3000 امرأة أمريكية، تتراوح أعمارهن بين 18 و65 سنة، أن 4 من كل 10 نساء، اعترفن بأنهن غير قادرات على الاحتفاظ بسر؛ بغض النظر عن مدى سرية أو حساسية هذه الأخبار.

كما أظهرت الدراسة أن السيدات الأمريكيات يسمعن 3 أخبار من القيل والقال والنميمة في الأسبوع، وفي نهاية المطاف يتم تمريرها إلى شخص آخر واحد على الأقل.

وبحسب الدراسة، اعترفت 3 من كل 10 منهن بالحاجة إلى الكشف عن السر الذي يعرفنه إلى شخص ما، أي بما يقرب من نصف المجموعة، بواقع 45%، يكشفن عن الأسرار لمجرد رفع حمل الاحتفاظ به عن أكتافهن.

ومع ذلك، فإن ثلثي المشاركات في الدراسة يشعرن بالذنب لأنهم أفشين الأسرار.

وتقول ثلاثة أرباع المشاركات إنهن قادرات على الحفاظ على الهدوء فيما يتعلق بالسرية للدائرة المقربة منهن، وتعتبر 83% أنفسهن جديرات بالثقة بنسبة 100% داخل مجموعة الأصدقاء.

ومع ذلك، تعترف 4 من كل عشرة بالنميمة عن صديق مقرب مع مجموعة صداقة أخرى.

وتعتقد أكثر من 4 من كل 10 أشخاص أنه من المقبول مشاركة سر صديق مع شخص لا يعرفه، حيث تقول أكثر من 40% إن الزوج هو الأكثر قربا لهن.

ولحسن الحظ بالنسبة للبعض، قالت أكثر من ربع المشاركات، بنسبة 27%، إنهن نسين ما قيل لهن من أسرار وأخبار، في اليوم التالي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.