www.ajmal.ps

تهديدات بالقتل لعارضة أزياء بسبب حاجبيها

نابلس - أجمل

اعترفت عارضة الأزياء الشهيرة صوفيا هادجيبانتيلي أنها تلقت العديد من التهديدات بالقتل عبر الإنترنت، بسبب حاجبيها الأسودين المتصلين الكثيفين.

وقالت العارضة القبرصية هادجيبانتيلي، 22 عامًا، والتي هاجرت إلى لندن ثم إلى الولايات المتحدة، في حوارها مع برنامج Good Morning Britain التلفزيوني، إنها تتلقى سيلاً من التعليقات المسيئة على الإنترنت بسبب شكلها المختلف.

وأضافت صوفيا، التي نفذت مع “فوغ إيطاليا” Vogue Italia عرض أزياء لانجيري  “ريهانا” Rihanna’s SAVAGE X FENTY: “أحاول ألا أقرأ الكثير من هذه التعليقات، كما أنني لا أملك الصبر للقيام بذلك، لكن كي أقرأ التعليقات اللطيفة لابد أن أمر على التعليقات كلها”.

وأوضحت بأن أحد هذه التعليقات كان لشخص يدعى بيرس، 53 عامًا، الذي اعترف بأنه يرى حاجبيها “مثيرين للاشمئزاز” و أن الناس يريدون قتلها بسببهما.

وتعترفت عارضة الأزياء الشقراء أن مظهر حاجباها جاء بطريق الصدفة عندما حاولت إضافة لون لهما وصبغتهما عن طريق الخطأ باللون الأسود عام 2014، ولكن بدلاً من التسرع وتصحيحهما أعجبت صوفيا بهذه الفكرة الجديدة غير المعتادة واستمرت في الخروج بحثا عن عمل، لتحصل على عقد مع وكالة أزياء بريطانية.

وتأمل صوفيا أن تكون مصدر إلهام للآخرين وأن يتفهموا رسالتها الإيجابية في حب ذاتها وعدم تغيير شيء مميز لحوذ رضاء الناس.

وفي حديث سابق لها مع مجلة The Cut؛ أكدت صوفيا أنها أرادت أن ينظر الناس إليها وإلى حاجبيها المتصلين رغم ما تراه من تعبيرات بالدهشة والاستغراب، إلا أنه شيئًا فشيئًا يتخلص البعض من هذا الشعور ويخبرونها أنها جميلة حقًا.

ووصفت صوفيا حياتها الدراسية بالصعبة، حيث تعرضت للعديد من الانتقادات التي لم يكن وجههًا واحدًا منها، فقد تم ترهيبها بسبب زيها المدرسي وأيضًا لأنها لم تكن تتحدث الإنجليزية كما أنها كانت الأصغر في فصلها، وهو ما علمّها ألا تربط ثقتها في نفسها بآراء المحيطين بها.

وفي حوارها مع “تين فوغ” Teen Vogue أرجعت صوفيا مظهر حاجبيها إلى علم الوراثة، حيث كان حاجبا والدتها كثيفين إلا أنها خففتهما في تسعينيات القرن الماضي عندما كانت الحواجب الرفيعة رائجة بشدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.