www.ajmal.ps

تخصيص 120 مليون شيكل للشرطة لفرض الاغلاق


حمل تطبيق اجمل الاخباري
نابلس – أجمل وافقت الحكومة الاسرائيلية على تخصيص 500 جندى كمساعدة للشرطة في فرض الاغلاق حتى 8 سبتمبر ، و 2500 مفتش للسلطات المحلية و 260 مفتشا من الوزارات الحكومية و 60 ضابط شرطة مؤقتا.

وقالت وزارة الامن الداخلي ان الميزانية المخصصة للشرطة منذ اندلاع أزمة كورونا لفرض القيود تبلغ نحو 120 مليون شيكل.

وقالت صحيفة يديعوت احرنوت انه تم دمج كل هؤلاء في جهود الإنفاذ … بعد أن تم تنظيم صلاحياتهم بموجب القانون وتم تدريبهم ، وفقًا لما أوردته وزارة الأمن الداخلي الاسرائيلية

وتستعد الشرطة الاسرائيلية لتنفيذ خطة الإغلاق خلال فترة الأعياد ، وفق القرار النهائي الذي ستتخذه الحكومة ، بعد انتشار الآلاف من رجال الشرطة والمتطوعين الأسبوع الماضي في إطار فرض قيود على حركة المرور في المدن التي تعرف بـ “الحمراء”.

وسلمت الهيئة ، نهاية الأسبوع الماضي ، 2119 بلاغًا معظمها بسبب عدم ارتداء كمامة ، و 47 بلاغًا عن خرق العزل ، و 142 بلاغًا لمغادرة محل إقامة في منطقة محظورة بالمخالفة للأنظمة.

كما فرقت الشرطة خمسة حفلات طبيعية واحتجزت منظميها لاستجوابهم وغرمت المشاركين دون أقنعة. بالإضافة إلى ذلك ، تم إغلاق أربع شركات في تل أبيب لم تمتثل لقيود كورونا ، وفي الشمال ، تم توزيع 32 حدثًا عائليًا جماعيًا ، بما في ذلك حفلات الزفاف.

أفادت وزارة الصحة الإسرائيلية صباح اليوم، الإثنين، بأنه سُجلت 3167 إصابة جديدة بفيروس كورونا، أمس، وذلك إثر إجراء 34,749 فحصا لكورونا.

ويرقد في المستشفيات 519 مريضا بكورونا في حالة خطيرة، بينهم 144 مريضا يخضعون لتنفس اصطناعي، فيما بلغت حصيلة الوفيات من جراء الفيروس 1119 وفاة. وهناك 40,347 إصابة نشطة بكورونا، صباح اليوم، فيما بلغ عدد المصابين بالفيروس منذ بداية الجائحة 156,596، تعافى منهم 115,122 شخصا.

وأوضحت وزارة الصحة في بيان لها عممته على وسائل الاعلام أن من بين الاصابات هناك 519 حالة خطيرة منها 144 شخصًا يستعين بأجهزة التنفس الاصطناعي، مضيفة أن 202 شخصًا حالتهم متوسطة، بينما تماثل 114,998 شخصًا للشفاء.

وصادقت الحكومة الإسرائيلية، أمس، على فرض إغلاق شامل لمدة ثلاثة أسابيع بدءًا من الساعة الثانية من بعد ظهر يوم الجمعة المقبل.

وقررت الحكومة استمرار عمل جهاز التعليم حتى يوم الخميس المقبل، على أن يتم إغلاق المؤسسات التعليمية بدءًا من يوم الجمعة 18 أيلول/ سبتمبر الجاري، بدعوى الحد من انتشار فيروس كورونا.

وسقطت الخطة ثلاثية المراحل التي أعدها منسق مواجهة كورونا، بروفيسور روني غمزو. واعتمدت الحكومة بالمقابل، خطة لمرحلتين، تبدأ بالإغلاق الذي يستمر مدة ثلاثة أسابيع، على أن يتم التحول إلى خطة “إشارة ضوئية” (رمزور)، بعد انتهاء مدة الإغلاق.

وأفادت وسائل إعلام بأن اجتماع الحكومة الإسرائيلية، شهد أجواءً عاصفة في ظل خلافات بين الوزراء والمسؤولين المهنيين حول تفاصيل الإغلاق، واستمر مدة 8 ساعات.

وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، إن الإغلاق سيتواصل طوال فترة الأعياد اليهودية (رأس السنة ويوم الغفران وعيد العرش)، التي تبدأ برأس السنة العبري، في 18 أيلول/ سبتمبر وتنتهي بعيد العرش في 9 تشرين الأول/ أكتوبر؛ كما أشار إلى أن إمكانية تمديد الإغلاق قائمة.