www.ajmal.ps

بالفيديو: السجن الذي يدخله الكوريون بحثاً عن الحرية

نابلس - أجمل

يلجأ الخارجون عن القانون إلى وسائل تجنبهم دخول السجن، لكن في كوريا الجنوبية، يوجد سجن فريد من نوعه، يدخله الآلاف من الباحثين عن الحرية.

يحمل الملاذ غير التقليدي المزيف اسم “السجن بداخلي”، ومقابل 90 دولاراً، يعيش فيه السجين في الحبس الانفرادي 24 ساعة، ويقول العملاء إن العزلة الكاملة تسمح لهم بالاسترخاء والفرار من صخب حياتهم المجهد.

ومنذ افتتاحه في 2013 ، استضاف المركز أكثر من 2000 عامل وطالب، هروبوا من ثقافة العمل والثقافة الأكاديمية التي تشتهر بها البلاد.

وتحظر داخل “السجن”، جميع أنواع الاتصالات، بما في ذلك الهواتف المحمولة والساعات وحتى المرايا.

وداخل الزنزانة التي تبلغ 28 متراً مربعاً، يقضي المقيم وقته محتجزاً في غرفة تحتوي على مفكرات وحصيرة يوغا، ويمكن المشاركة في الأنشطة الجماعية الروحية إذا رغب في ذلك.

و يرتدي السجناء ملابس السجن التقليدية ويحصلون على الوجبات عبر باب الزنزانة المغلق.

وكانت دراسة أجرتها منظمة التعاون الاقتصادي قد أظهرت أن الكوريين الجنوبيين، عملوا 2000 ساعة في المعدل عام 2017، واعتبرت أكثر دولة يعمل فيها المواطنون في القارة الآسيوية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.